بعد 12 عاما… أنجلينا جولي وبراد بيت إلى الطلاق

By

في خبر صادم، طلبت الممثلة الأميركية أنجلينا جولي الطلاق من زوجها براد بيت، بعد علاقة استمرت 12 عاماً، تكللت قبل عامين بالزواج.

وأوضح موقع “تي إم زي” المتخصص في أخبار المشاهير أن أنجلينا جولي طلبت من القاضي الاحتفاظ بحضانة أطفالهما الـ6، مع السماح لبراد بيت بزيارتهم، وهي لا تطالب بنفقة.

وقد بينت وثائق طلب الطلاق المقدمة من أنجيلينا جولي أن هذا الانفصال مؤرخ “في 15 سبتمبر 2016″، وفق موقع “تي إم زي” الذي عرف بالسبق الصحافي خصوصاً لكونه أول وسيلة إعلامية نشرت خبر وفاة ملك البوب مايكل جاكسون سنة 2009.

وكان براد بيت وأنجيلينا جولي تشاركا بطولة فيلم “مستر اند مسز سميث” سنة 2005.

وبعد تصوير هذا العمل، تطلق الممثل الأميركي من الممثلة جنيفر انيستون التي تزوج بها سنة 2000، ليتشارك بعدها حياته مع أنجيلينا جولي ويربيا معاً 6 أطفال بينهم 3 بالتبني من آسيا وإثيوبيا، وقد تزوجا سنة 2014.

وأكد محامي أنجلينا جولي أنها بالفعل تقدمت بطلب للطلاق من زوجها براد بيت.

وقال المحامي روبرت أوفر في البيان: “لقد اتخذ هذا القرار من أجل مصلحة الأسرة، هي لن تعلق عليه.. وتطلب احترام خصوصية الأسرة في هذا الوقت”.

وأظهرت وثائق محكمة أن جولي الحائزة على جائزة أوسكار قدمت الطلب أمام محكمة في لوس أنجلوس وأرجعته لخلافات يتعذر حلها.

من جهته، قال بيت في بيان لصحيفة “بيبول”: “أشعر بحزن شديد بهذا الشأن لكن المهم الآن هو حياة أبنائنا. ألتمس من الصحافة أن تمنحهم المساحة التي يستحقونها خلال هذا الوقت الصعب”.

شاركونا رأيكم

هل أحببت المقال أو لديك تعليق؟

Leave a Comment

Your email address will not be published.

الأخبار الرائجة