اختاري جنس طفلك على الطريقة التقليدية

By

علاوة على إعطاء بعض المال الإضافي لطائر اللقلق، للآباء والأمهات الجدد العديد من الخيارات المتاحة لاختيار جنس طفلهم. وتتراوح الطرق من الطبيعية إلى التكنولوجيا المتطورة جداً مثل تصنيف الحيوانات المنوية.

لدى الأزواج فرصة بنسبة 50% لإنجاب صبي أو فتاة. ولكن هناك بعض الناس الذين قد يرغبون في جمع الاحتمالات في صالحهم، إما لأسباب ثقافية، لأحلام تربية ابناً أو ابنتاً، أو لتحقيق التوازن في عائلاتهم. البعض الآخر يفعل ذلك لمنع أبنائهم من وراثة الأمراض الوراثية المرتبطة بالجنس.

أيا كان السبب، خبراء الصحة يشعرون بالقلق من ان بعض الآباء سيضع آمال غير واقعية على تقنية تحديد الجنس وسيصابون بخيبة أمل ما إذا كان سينجح الامر أم لا. يمكن لهذه طريقة إما أن تفشل في ولادة الطفل من الجنس المطلوب، أو سيكبر الطفل مع الصفات التي تتعارض مع توقعات الوالدين. في هذه الحالة، الأخلاقيين يقلقون بشأن رعاية الطفل. وبالإضافة إلى ذلك، لا يوجد نهج لما قبل الحمل مضمون. فقد ذكر بعضاً من الاستراتيجيات الشعبية التي تندرج حتى تحت فئة الحماقة. بالطبع، هذه القائمة قد لا تشمل بالضرورة طريقة الجدة “المجربة والحقيقية” لاختيار جنس المولود. بعض الأطباء تسخر من تلك المخططات ويقولون إنه لطالما لا تضر هذه نصيحة أيّاً من الام او الطفل، فلا ضرر في محاولة ذلك.

طرق طبيعية لاختيار جنس طفلك

طريقة (شاتلز) هي واحدة من الاستراتيجيات الطبيعية الأكثر شهرة لاختيار جنس طفلك. وضعت قبل ثلاثة عقود من قبل (لاندروم ب شاتلز)، دكتوراه في الطب، وحائز على الدكتوراه، فالخطة تنطوي على توقيت وقت الجماع لدورة المرأة وعلى بعض المواقف الجنسية.

في كتابه عن كيفية اختيار جنس الجنين، يوضح (شاتلز) أن الحيوانات المنوية من الذكور (Y) هي أصغر وأسرع وقصيرة الأجل من الحيوانات المنوية الأنثى(X). وبسبب هذا، فمن الأفضل للأزواج-اللذين يرغبون بطفل ذكر في ممارسة الجنس في الوقت الأقرب إلى الوقت عندما يتم تحرير بويضة المرأة (الإباضة). بهذه الطريقة، يمكن للحيوان المنوي سريع الوصول إلى البويضة بسرعة أكبر من تلك الخاصة بالمرأة.

شاركونا رأيكم

هل أحببت المقال أو لديك تعليق؟

Leave a Comment

Your email address will not be published.

الأخبار الرائجة