أكثر الأماكن رعباً على وجه الأرض

By

إذا كنت لا تخاف كثيرأ، فعليك زيارة هذه الأماكن. هناك بعض الأماكن الخلابة حقاً في العالم. من العجائب الطبيعية مثل غراند كانيون والحاجز المرجاني العظيم، إلى العواصم التي بناها الإنسان مثل نيويورك وطوكيو، هذه الأماكن الجميلة تجذب عدداً لا يحصى من الزوار كل عام. وفي المقابل، يوجد أماكن أقل حيوية تقدم بعض المشاهد المرعبة ولكن المذهلة للسياح الذين يرغبون في نوع مختلف من الإثارة في عطلتهم.

“باب جهنم” – ديرويز، تركمانستان: إنه حقل الغاز الطبيعي الذي حاول المهندسون السوفييت حرقه في العام 1971، وهو يحترق باستمرار منذ ذلك الحين، ولا يبدو أنه سيتوقف.

 

جزيرة الدمى – المكسيك: كان يسكن هذه الجزيرة الصغيرة قرب مكسيكو سيتي جوليان سانتانا باريرا الذي كان يُعلق دمى التي يريد التخلص منها، والتي يجدها طافية في النهر القريب منه، وذلك لمدة 50 عاماً من أجل إرضاء روح الفتاة التي غرقت في مكان قريب. وقال باريرا أنّ روح هذه الطفلة ضلّت ساكنة فيه حتى مات من نوبة قلبية بالقرب من نفس النهر. بريبيات، أوكرانيا: هذه البلدة التي كان يسكنها نحو 50 ألف شخص، تمّ إخلاؤها بسسرعة في أعقاب كارثة تشرنوبيل النووية الذي كان في مكان قريب. قُم بزيارة المتنزه الشهيرة، وسوف تعود متوهجاً! كابيلا دوس أسس – إيفورا، البرتغال: بُنيت ” كنيسة العظام ” على يد راهب في العام 1500 م، الذي زيّن المبنى بعظام ما يُقدر بنحو 5000 شخص من زملائه الرهبان. إذا كان لم يكن مخيفاً شنق جثتين من السقف، واحد منهم طفل، إذن هذا هو المكان الذي يجب أن تزوه. فندق غراند بريشتينا – بريشتينا، كوسوفو: الفندق الموجود في عاصمة كوسوفو لم يعد كبيراً بعد الآن . خلال حروب البلقان من الـ 90، استخدم المسلحون في صربيا الفندق كمكان لتعذيب وإعدام السجناء المحتجزين لديهم.  سراديب الموتى في باريس: إنها شبكة أنفاق موجودة تحت مدينة الأضواء الفرنسية وتمتد على أكثر من 200 ميلاً، وتُعدُّ موطناً لحوالي أكثر من 6 ملايين الجثث. بعض أجزاء هذه السراديب مفتوحة للزوار وهي متحف رسمي، إلا أنه يوجد أجزاء أخرى هي خارج الحدود المسموح بها، ولكن يزورها بشكل غير قانوني آلاف السياح الفضوليين ومثيري الشغب. غابة أوكيغاهارا – اليابان: جمال هذه الغابة الواقعة عند قاعدة جبل فوجي ، يظهر في لقبها “غابة الإنتحار”. لأكثر من 60 عاماً، قتل نحو 100 شخص سنوياً أنفسهم في هذه الغابة. إنها مشكلة كبيرة في اليابان لأن السلطات المحلية لم تكن متأكدة من كيفية إيقاف الأمر. التوابيت المعلّقة – ساغادا، الفلبين: تمارس القبائل المحلية عادة رفع توابيت موتاهم على جرف، على أمل أنّها ستكون أقرب إلى السماء.  مقبرة اليهود القديمة – براغ: عمر هذه المقبرة ما يقارب 600 عاماً، وفيها حوالي 12 ألف قبراً. وفقاً لتقاليد الديانة اليهودية، لا يتم نقل أي من أجسام الأموات لذلك عندما ينفذون من أماكن لدفنهم يضعونهم فوق بعضهم.

شاركونا رأيكم

هل أحببت المقال أو لديك تعليق؟

Leave a Comment

Your email address will not be published.

الأخبار الرائجة